شذرات

الأسد النباتي !


background-lion-shall-eat-straw-background-lion-shall-eat-straw-bible-story-102769677

نحن نعجب من أفعال الآخرين وأقوالهم ونتذمر منها باعتبار أن عقيدتنا ومنهج تفكيرنا وأهمية الأشياء عندننا أصول ومسلمات عند الآخرين.. وهذا هو الخطأ الشنيع الذي يلحق بنا آلاما وصدمات لا قبل لنا بها !

تحسبهم وإياك سواء.. تحسب أن صديق طفولتك – مثلا – يهتم بالغ الأهمية (بالطفولة) كما تهتم بها أنت، بلا زيادة ولا نقصان.. فتنتظر أن يرتمي عليك بولع إذ يراك ويعانقك عناقا شديدا، ويده تربت على ظهرك لا تكف ! ثم يذرف عبرات الفرح والحنين للأيام الخوالي إلخ.. إلا أنه لا يبالي لا بالطفولة ولا بك ولا بشيء من هذا الهراء !

تظن – أو تريد أن تظن – أن فلانا تهمه مصالحك ومشاعرك وأسرارك كما هي عندك مصالحه ومشاعره وأسراره، بحيث لا يمكن بحال من الأحوال أن تعبث بها.. لكنه يعبث ويدوس أشياءك بالقدمين.

من قال أنه يهتم أصلا ؟.. أنت. أنت من حسبت بسذاجتك أن نسخة (النظام) المثبتة بعقلك هي نفسها المثبتة عنده.

وكما كتب (أحمد خالد توفيق) رحمة الله عليه مرة: (اعتقادك أن العالم سيعاملك بلطف لأنك إنسان طيب، يشبه اعتقادك أن الأسد لن يأكلك لأنك شخص نباتي!)

رفعت خالد

أضف تعليقا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s