شذرات

وكان الإنسان أكثر شيء جدلا


وكان الإنسان أكثر شيء جدلا

يكسرون رأسك بالكلام عن ضرورة الزواج من امرأة عاملة، وأن زماننا غير زمان الرسول صلى الله عليه وسلم ومن كانوا معه. والمعيشة اليوم معقدة والمصاريف ملتهبة.. إلخ.

ثم إذا هم تحدثوا عن علاقات (ما قبل الزواج) تحدثوا عن ضرورتها، وأنها لابد منها لمعرفة (عقلية) الشريك في هذا العالم المخيف. فالنظرة الشرعية اليوم لا تكفي لأن الواقع تبدل إلخ… ثم لا تسمع – بعدُ – من أحوالهم إلا الطلاق !..

أين المال والأعمال ؟ أين الصداقة والمعرفة الدقيقة ؟ أين الحب الصادق المطبوخ على مهل ؟.. لم يتبق من ذلك شيء.

فلسفة طويلة وجدل متعب، وإسقاط ماكر لمبادئ دين الإسلام الحنيف بدعوى الضرورة والمصلحة واليسر.. والنتيجة صفر.

فما أصدق كلام رب العالمين وما أعمقه إذ قال عز وجل: (وكان الإنسان أكثر شيء جدلا).

خالد

أضف تعليقا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s